Menu principal

CHANGE LANGUAGE

العربية

دُشّن متحف الفن المعاصر الذي شيده رينزو بيانو في الحي الدولي لمدينة ليون قبالة حديقة الرأس الذهبية وذلك في شهر ديسمبر 1995 بمناسبة الاحتفال بالثنائية السنوية الثالثة لمدينة ليون. يتربع هذا المتحف على مساحة قدرها 3000 م ² ويتكون من 3 طوابق.

تم تصميم المتحف بشكل مناسب للفنانين: فهو يوفر مساحات مسطحة قابلة للتعديل تسمح بتجديد السينوغرافيا ومسار الزائر حسب نوع المعرض. كما يمنح متحف الفن المعاصر " macLYON " مكانة هامة للأعمال الفنية النادرة التي ابتكرت خصيصا للمكان وبالتعاون الوثيق مع الفنانين.

ولهذا السبب يغلق متحف الفن المعاصر " macLYON " أبوابه بين معرض وآخر (بمعدل 6 أسابيع)، وذلك من أجل السماح بإنشاء المسار الخاص بالمعرض الجديد. كما أنه لا يقدم معرضا دائما لتشكيلاته (تضم حوالي 1000 عمل فني). وبعبارة أخرى، فإن كل معرض يعلن عن تدشين متحف جديد!

معلومات مفيدة: